مدينة كنورة

أهلاً بكم في مدينة كنورة 
جاذبية طبيعية 

إن كنورة هي ثاني أكبر مدينة في شمال غرب أونتاريو، وقد أثنت عليها مجلة بزنس مغزين وصنّفتها كإحدى أفضل أماكن العيش في كندا. واختارتها المجلة كمكان مرغوب للعيش فيه وذلك لكثرة أيامه المشرقة، والأمن فيه وأسعاره الرخيصة، وأسلوب حياة المنازل، وبالطبع، جماله الطبيعي الساحر.

وتقع على الساحل الشمالي لبحيرة الوودز الشهيرة؛ إحدى أكبر بحيرات كندا ذات المياه العذبة، وتكمن في الركن الغربي لشمال غرب أونتاريو. كما تبعد 50 كلم عن حدود منيتوبا وساعتين فقط بالسيارة من ونيباك- مدينة متنوعة يوجد فيها مطار دولي وسكان متعددي الثقافات عددهم 750,000.

كما توجد المياه والجزر في قلب المدينة. يعرف الناس هنا بأن الحياة هي أفضل على البحيرة، كما توفّر المدينة القاعدة الرئيسية لإستجمام نهاية الأسبوع، ومغامرات العطلات على بحيرة الوودز. يستطيع سكانها البالغ عددهم 15,000 الإستمتاع ب 65,000 ميل من الساحل و10,000 جزيرة. وتشكّل السواحل الرائعة والخلجان الرملية والجزر المُشجّرة جزءًا من الحياة اليومية للعائلات المحلية، وملاذًا لقضاء العطلات للناس من كافة أنحاء كندا وأميركا.  

ثمة العديد من سبل العيش والأنشطة متاحة للجميع في منطقة كنورة؛ ولكافة الأعمار والأذواق والميزانيات. ويوجد في المدينة العديد من الخدمات الأساسية والسكنية، والتعليمية، والتجارية، كما تعج منطقة وسط المدينة بالأنشطة على واجهة البحيرة، والمطاعم، والتسلية، وخيارات التسّوق، فضلاً عن الفنون والحرف المحلية والأسواق والأحداث.

تعدّ كنورة أحدى المدن القليلة في كندا التي نجحت بدمج ثقافاتها العرقية المتنوعة وحياة المدينة الصغيرة بموقعها الطبيعي المذهل. ويفتخر أهلها وزوّارها على حد سواء (الذين يأتون إليها من كل أنحاء العالم وذلك على مدار السنة) بالعيش على واجهة البحيرة. كيفما اخترت لتعيش حياتك في كنورة، فإنك ستحن إلى جمالها مرارًا وتكرارًا.0

More about Kenora

Contact(s)

Share This Page